مساوء الريتالين و"حسناته" كعلاج للأطفال والمراهقين الذين يعانون من اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط (ADHD)

موقع بنتي وإبني
2015-11-27

قامت منظمّة كوتشرين (Cochrane) وهي منظّمة مستقلّة وغير ربحيّة تهدف تبحث في مجال الصحّة والأدوية، لدعم أو دحض القرارات المختلفة بشأن صحّة الإنسان. قامت هذه المنظّمة ببحث مؤّخراً عن الدواء الذي يوصف لعلاج الأطفال والمراهقين الذين يعانون من اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط (ADHD)، ونلّخص لكم في هذا المقال نتائج هذا البحث.

الخلفيّة لهذا البحث: ظاهرة ال ADHD (أي اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط) هي من أكثر الاضطرابات النفسية، التي يتمّ تشخيصها ومحاولة علاجها عند الأطفال. الأطفال الذين يشخصّون مع ADHD هم أطفال يعانون من صعوبات في التركيز. ويكونون في كثير من الأحيان مفعمين بالطاقة الزائدة (hyperactive عصبيّون وغير قادرين على الجلوس بهدوء لفترات طويلة) ومتسرّعين (يقومون بأمور دون تفكير مسبق بها وبعواقبها). طفل مع ظاهرة ADHD سيجد صعوبة في التحصيل في المدرسة لأنه من الصعب عليه أن يتبع التعليمات ويركّز. مشاكله السلوكية يمكن أن تؤثر على قدرته على إنشاء علاقات سليمة مع عائلته وأصدقائه، وعادة ما يجد نفسه واقعاً في المشاكل أكثر من غيره. الريتالين (أو ال Methylphenidate) هو الدواء الذي الذي غالباً ما يصفه المختصون لعلاج الأطفال والمراهقين المشخصين مع ADHD.

أجرت المنظمة البحث عن طريق تحليل المعطيات ل 185 بحثاً شملت أكثر من 12,000 طفلاً ومراهقاً، ويستدلّ أن هذه الأبحاث التي أجريت على وصفة الميثيلفنيديت (الريتالين) هي أبحاث قصيرة المدى (بمعدل 75 يوماً لكلّ بحث) بحيث لا يمكن الوصول لاستنتاجات جديّة بالنسبة لنجاعة هذا الدواء، كما أن 40% من هذه الأبحاث، هي أبحاث مموّلة من شركات أدوية، مما يُضعف بشكل كبيرة قيمة هذه الأبحاث.

وللتلخيص، فإن نجاعة علاج ال ADHD عن طريق الميثيلفنيديت (الريتالين) غير مثبتة أساساً، حيث من الممكن أن يلاحظ المعلمون والأهل تغيّراً (تحسناً) في تصرفات الأطفال والمراهقين بعد تلقيهم العلاج بالميثيلفنيديت (الريتالين) ومع ذلك، وبسبب تدنّي الأدلة بالنسبة للأعراض الجانبيّة (غير الخطيرة) لهذا العلاج، حيث من الممكن أن يؤدي إلى مشاكل في النوم وفقدان للشهية عند الطفل أو المراهق.

هناك حاجة للمزيد من الأبحاث الأكثر جديّة ودقّة، والطويلة الأمد، مع تدوين البيانات (غير الشخصيّة) للمشاركين، للتمكن من تحليل نتائج الأبحاث، كما أن هناك حاجة ملّحة لإجراء أبحاث على أنواع أخرى من العلاجات الطبيعيّة (بدون أدوية) لظاهرة ال ADHD (اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط).

المقال الأصلي كاملاً، تجدونه في موقع منظمةCochrane، تحت عنوان: Benefits and harms of methylphenidate for children and adolescents with attention deficit hyperactivity disorder (ADHD)



منظمّة كوتشرين (Cochrane) وهي منظّمة مستقلّة وغير ربحيّة تهدف تبحث في مجال الصحّة والأدوية، لدعم أو دحض القرارات المختلفة بشأن صحّة الإنسان
منظمّة كوتشرين (Cochrane) وهي منظّمة مستقلّة وغير ربحيّة تهدف تبحث في مجال الصحّة والأدوية، لدعم أو دحض القرارات المختلفة بشأن صحّة الإنسان



إقرأ أيضاً:


حليب الأم وعلاقته بحالة الرضيع الصحيّة

السفر مع الأطفال - قائمة مستلزمات ونصائح

فعالية تجسيد جهاز التنفس للأطفال 3-7 سنوات

فعالية تجسيد مركبات الدم للأطفال من جيل 3 سنوات وفوق
إقرأ أيضاً:

غلاف قصة السر الصغير ليارا بامية
غلاف قصة السيد سيرافين
غلاف قصة: قصة أولها خيال وآخرها






لإضافة تعليق

الاسم:

البلد:

الموضوع:

التعليق:

تسجيل الدخول
البريد الإلكتروني
كلمة المرور
ليس لديك حساب في 'بنتي وإبني?'
أنشئ حسابك المجاني الآن

نسيت كلمة السر?













Copyright © 2011-2018 All rights reserved | contact us: bintiwibni@gmail.com


مساوء الريتالين و"حسناته" كعلاج للأطفال والمراهقين الذين يعانون من اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط (ADHD) -