بحث جديد يظهر أن تركيبة حليب الأم تختلف فيما إذا كان المولود ذكراً أو أنثى

موقع بنتي وإبني
2014-02-15

يظهر من نتائج بحث أجري في جامعة هارفرد ببوستون، أن تركيبة حليب الأم قد تختلف فيما إذا كان المولود ذكراً أو أنثى، بحيث يحتوي حليب الأم على مستويات مختلفة من المركبات الغذائية للولد وللبنت، ويدّعي الباحثون أن السبب في ذلك، هو الاحتياجات المختلفة في عمليّة النمو لدى الإناث مقابل الذكور.

يعتمد البحث على فحوصات أجريت على تركيبة حليب الأم عند القرد وعند الإنسان، وتظهر النتائج أن حليب الأم عند ولادة الأنثى على مستويات مختلفة من الدهنيات، البروتينات، الفيتامينات، السكريات، المعادن، والهرمونات منه عند ولادة الذكر. يعتقد الباحثون، أن لاختلاف تركيبة حليب الأم تأثير مباشر على تطور الطفل وعلى سلوكياته وعلى طباعه، حيث تتكوّن هذه الصفات في مرحلة الرضاعة، وتؤثر على الطفل لبقيّة حياته، ومن هنا يشدّد الباحثون على أهمية التوّصل إلى تركيبتيّ بدائل حليب مختلفتين، للذكور وللإناث (وهذه أفضلية أخرى لحليب الأم، الذي يلائم نفسه للطفل بدون الحاجة لأبحاث وتطوير!)

نذكر كذلك أن حليب الأم، عندما كانت المولودة أثني احتوى على مستويات أعلى من الكالسيوم (الذي يعجّل من عملية تطوّر الهيكل العظمي) بينما احتوى حليب الأم في حال كان المولود ذكراً على مستويات أعلى من الدهنيات والبروتينات، بنسبة قد تصل إلى 35% أكثر.

هناك فرق بمركّب آخر، هو هرمون الإجهاد الطبيعي وهرمون الكورتيزول، والذي يكون بمستويات أعلى عمد ولادة بنت وقد يؤدي إلى مستويات أدنى من الهدوء عند الطفل.

ويبقى السؤال االمفتوح والذي لم يجب عليه هذا البحث، هو، ماذا يحصل عند ولادة توائم ليسو من نفس الجنس؟!



بحث جديد يظهر أن تركيبة حليب الأم تختلف فيما إذا كان المولود ذكراً أو أنثى
بحث جديد يظهر أن تركيبة حليب الأم تختلف فيما إذا كان المولود ذكراً أو أنثى



إقرأ أيضاً:


هل طفلك مبدع وعبقري؟

نصائح وتوصيات للأهل في المرحلة الانتقالية إلى الصف الأول

تزيين اسم الطفل وتحضير لافتة لتعليقها في الغرفة أو على بابها

استعمال ألوان الدهان وكفّ اليد والرجل لرسم حيوانات مختلفة للأجيال 2+ سنوات
إقرأ أيضاً:

غلاف قصة: الإ
غلاف قصة: أحمر، أزرق وقليل من الأصفر






لإضافة تعليق

الاسم:

البلد:

الموضوع:

التعليق:







Copyright © 2011-2018 All rights reserved | contact us: bintiwibni@gmail.com


بحث جديد يظهر أن تركيبة حليب الأم تختلف فيما إذا كان المولود ذكراً أو أنثى -